محلي

شارك رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل في قداس الفصح في بكركي على رأس وفد من “التيار”

شارك رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل في قداس الفصح في بكركي على رأس وفد من “التيار” ضم نواب الرئيس مارتين كتيلي وغسان خوري وناجي حايك والنواب ندى البستاني وسيزار أبي خليل ونقولا الصحناوي ومستشاره السياسي أنطوان قسطنطين. وبعدها تقبل النائب باسيل التهانئ بالعيد مع البطريرك بشارة الراعي وعقد معه خلوة مطولة.

وأكد رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل بعد تهنئة البطريرك الراعي بالقيامة على راس وفد من “التيار”، أن وجودنا ودورنا إلى قيامة. وأشار الى اننا مستعدون لكل شيء للدفاع عن وجودنا وكذلك للتسامح والصفح، مضيفاً: نحن لا نلبي دعوة بكركي فقط بل نسعى أيضاً لتوحيد الموقف لأن لا شيء غال أمام دورنا وهذا أقل الواجب في ظل أزمة وجودية. وشدد باسيل على أنه “اقل الإيمان أن تصدر وثيقة وطنية من بكركي ويجب أن تُتابع بالسعي لخطة تحقيقها بالأعمال لتكريس وجودنا ورسالتنا”، لافتا الى أن هذه دعوة مفتوحة ودائمة”. وختم إن “الحقيقة ستظهر في النهاية حقيقة لبنان ورسالته سيستمران”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Related Internet Links slot5000 bro138 batman138 zeus138 ligaciputra koko303 gaspol168 luxury333 sky77 bos88 babe138 roma77 indobet luxury777 warungtoto autowin88 mantra88 ligasedayu pokerseri vegasslot77