محلي

نادي الصحافة يأسف لاوضاع العاملين في تلفزيون لبنان ويعلن استعداده العمل على تقريب وجهات النظر بين المكاري والنقابة

أسف نادي الصحافة لما آلت إليه الأمور في تلفزيون لبنان ما أدى إلى إضراب الزملاء الصحافيين والموظفين والعاملين فيه، وأمل في أن “تؤدي الجهود المبذولة لإعادة العمل إلى طبيعته إلى حل مستدام لا ان تكون مجرد تسوية موقتة تسقط في الأيام والأشهر المقبلة”.

وقال في بيان: “إن ما أصاب هذا الصرح الإعلامي العريق ناجم عن تحلل مؤسسات الدولة وتقاعس السلطة منذ ما قبل الإنهيار وبعده عن اتخاذ خطوات إدارية ومالية تسهم في إنقاذ تلفزيون لبنان وغيره من مؤسسات الدولة المعطلة حاليا، وكأن المطلوب تعميم التعطيل على كل مستويات ومؤسسات الدولة اللبنانية”.

وتابع: “إن ما عانى ويعاني منه تلفزيون لبنان أصاب مئات العاملين في هذه المؤسسة في قوتهم اليومي ومعيشتهم،علما أنه من حق هؤلاء معالجة أوضاعهم في شكل يسمح لهم بالاستمرار في تشغيل هذه المؤسسة الإعلامية العريقة وتأمين مستوى مقبول ولائق لمعيشة وحاجات العاملين فيها”.

وختم النادي، “الذي بين المنتسبين إليه زملاء في تلفزيون لبنان” معلنا استعداده “العمل على تقريب وجهات النظر بين وزير الإعلام زياد المكاري من جهة والنقابة في التلفزيون من جهة ثانية، على أمل التوصل إلى خارطة طريق تؤدي إلى إيجاد حل في أسرع وقت ممكن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights
Related Internet Links slot5000 bro138 batman138 zeus138 ligaciputra koko303 gaspol168 luxury333 sky77 bos88 babe138 roma77 indobet luxury777 warungtoto autowin88 mantra88 ligasedayu pokerseri vegasslot77